مستشفى الهادي شاكر بصفاقس: اختفاء قرابة 120 طن من النفايات الخطرة

تلقّت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد، بتاريخ 07 ديسمبر 2020 مكتوب من الإدارة العامة للمستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس تبليغ بخصوص شبهة اختفاء قرابة 120 طن من النفايات الخطرة من المستشفى.

 و توصّلت الهيئة بعريضة، تفيد بأن مصالح بلدية صفاقس قد قامت بتاريخ 29 سبتمبر 2020 برفع ونقل كمية النفايات المذكورة من المستشفى إلى مصب نفايات، ولكنها لم تتمكن من إيداعها بالمصبّ لمنعها وتحرير محضر في ذلك من طرف الشرطة البيئية لاحتواء تلك  النفايات على فواضل طبية مصنفة خطرة تخضع بسببها لإجراءات خصوصية في طريقة المعالجة والإتلاف، ولذلك تم إرجاعها إلى مقرّ المستشفى.

كما تضمّنت العريضة أيضا أن الكمية قد اختفت من المستشفى وان البلدية أكدت أنها لم تقم بإعادة رفعها مرّة أخرى وأن عملية الرفع والنقل ومكان الإتلاف والطريقة بقيت مجهولة رغم الطبيعة الخطرة للنفايات.

وتضمّن الردّ الذي توصّلت به الهيئة أنّ السيّد المدير العام للمستشفى منذ توليه الإشراف على المؤسسة بتاريخ 7 أكتوبر 2020 عاين مع المصالح المختصة بالمستشفى كمية من النفايات مكدسة بالمستشفى الجامعي الهادي شاكر بصفاقس لم يقع رفعها منذ مدة (حاويات النصف مطمورة وكميات مكدسة بفضاءات أخرى).

كما وقع التنسيق مع جميع الأطراف المتداخلة والإدارات المعنية قصد إزالة الفضلات التي تم تصنيفها خطرة، في أقرب الآجال طبقا للتراتيب الجاري بها العمل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *