جهوية

أريانة: 649 مخالفة اقتصادية في الأسابيع الثلاثة الأولى من شهر رمضان

قامت فرق المراقبة الاقتصادية التابعة للإدارة الجهوية للتجارة بأريانة، في الأسابيع الثلاثة المنقضية من شهر رمضان وإلى غاية يوم 3 ماي الجاري، بـ4811 زيارة مراقبة وتفقد بمختلف مناطق الولاية، أفضت إلى تسجيل 649 مخالفة اقتصادية، وحجز كميات مختلفة من المواد الغذائية والعصائر غير صالحة للاستهلاك ومنتهية الصلوحية.
وصرح المدير الجهوي للتجارة، فتحي خضاورية اليوم الخميس لوكالة تونس إفريقيا للأنباء بأن عمليات المراقبة والتفقد، مكنت من حجز 9 أطنان من الفارينة المدعمة بسبب التفريط فيها، و132 لتر من الزيت النباتي المدعم بسبب الاخلال بتراتيب الدعم، و81 كغ من المواد الغذائية المختلفة، و1066 لترا من المشروبات، و578 كغ من “اللوبياء” والعصائر منتهية الصلوحية.
وتابع المدير الجهوي، بأنه تم حجز 17 كغ من الأجبان غير صالحة للاستهلاك، إضافة إلى 30 كغ من مواد مختلفة، و69 كغ من الفواكه الجافة مجهولة المصدر، وكميات من البسكويت والزبيب وصالصة “الكاتشاب” ومخللات الزيتون غير الصالحة للاستهلاك.
وأكد خضاورية، أن عمليات التفقّد والمراقبة التي أمنها 152 فريقا، شملت القيام بـ90 زيارة لمسالك التوزيع بالجملة سجلت خلالها 3 مخالفات، و4713 زيارة لنقاط البيع بالتفصيل أفضت الى رفع 646 مخالفة.
وتوزعت المخالفات، على 361 مخالفة ترفيع وزيادة في الأسعار، شملت قطاعات الخضر والغلال بـ157 مخالفة والمواد الغذائية بـ110 مخالفات، و90 مخالفة في قطاع الدواجن، و3 مخالفات في قطاع التبغ.
وتم تسجيل 153 مخالفة عدم إشهار الأسعار، 31 منها في قطاع الخضر والغلال، و74 في قطاع المواد الغذائية، و22 في قطاع الدواجن والبيض، و6 في قطاع المخابز والمرطبات، بالإضافة إلى حالة مسك لبضاعة مجهولة المصدر، و8 عمليات احتكار، و4 حالات امتناع عن البيع كلها في قطاع المواد الغذائية.
كما سجلت فرق المراقبة الاقتصادية أيضا 64 مخالفة في مجال الفوترة، 13 منها بقطاع المواد الغذائية، و15 بقطاع الدواجن والبيض، و14 في قطاع اللحوم الحمراء والأسماك، بالإضافة إلى 10 عمليات إخلال بالجودة، و11 إخلالا بالدعم، و36 مخالفة للمعايير القانونية لآلات الوزن، وعملية إشهار كاذب واحدة.
 

مشاركة :

تعليقات

أضف تعليقا

مقالات ذات صلة

شبهة استغلال مقطع رمال بولاية نابل دون ترخيص

شبهة استغلال مقطع رمال بولاية نابل دون ترخيص

تعهدت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بموجب تبليغ وارد عليها بتاريخ 26 ديسمبر 2017 بالتقصي في شبهة استيلاء على مقطع رمال ب...

صفاقس: القبض على 16 شخص بصدد التحضير لعملية هجرة غير نظامية

صفاقس: القبض على 16 شخص بصدد التحضير لعملية هجرة غير نظامية

تمكنت يوم 06 جوان 2021 دورية مشتركة بين فرقتي الأبحاث والتفتيش ومركز الحرس الوطني بالعامرة من ولاية صفاقس من ضبط 16 شخص ...

حجز بضاعة مهربة قدرت قيمتها المالية بـ 136 ألف دينار

حجز بضاعة مهربة قدرت قيمتها المالية بـ 136 ألف دينار

أحبطت وحدات الحرس الوطني بإقليمي توزر وصفاقس يوم 05 جوان 2021، عمليتي تهريب لبضائع مختلفة....

النفيضة: الاستيلاء على عقار فلاحي تابع لديوان الأراضي الدولية

النفيضة: الاستيلاء على عقار فلاحي تابع لديوان الأراضي الدولية

توصلت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بردّ من وزارة أملاك الدولة والشؤون العقارية، يتعلّق بشبهة الاستيلاء على عقار فلاحي ت...

وزارة الفلاحة: الاعتداء على الملك العمومي للمياه لوادي "اواز" من ولاية زغوان

وزارة الفلاحة: الاعتداء على الملك العمومي للمياه لوادي "اواز" من ولاية زغوان

توصلت الهيئة برد من وزارة الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري في علاقة بشبهة الاعتداء على الملك العمومي للمياه لوادي ...

زغوان: شبهة الإستيلاء على ملك الدولة والإعتداء على عقار مسجل

زغوان: شبهة الإستيلاء على ملك الدولة والإعتداء على عقار مسجل

توصّلت الهيئة بمكتوب من السيّد وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية بزغوان، مفاده إحالة الملف الموجّه إليه من الهيئة عل...

جندوبة: إسناد رخصة إستغلال ملك الدولة الغابي على خلاف الصيغ القانونية

جندوبة: إسناد رخصة إستغلال ملك الدولة الغابي على خلاف الصيغ القانونية

أحالت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد على أنظار السيّد وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية بجندوبة وطبقا لما خوّله الفصل...

القيروان: شبهة فساد بمركز فحص فني للسيارات

القيروان: شبهة فساد بمركز فحص فني للسيارات

تلقت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد مكتوبا من السيّد وكيل الجمهورية لدى المحكمة الابتدائية بالقيروان للإفادة بأنّ الإحالة...

Projet d'appui aux instances indépendantes en Tunisie

Ce site Web a été produit avec le soutien financier de l'Union européenne et du Conseil de l'Europe. Son contenu relève de la seule responsabilité de l'Instance Nationale de lutte contre la corruption et ne reflète pas nécessairement les opinions des deux organisations.