جهوية

شبهة استغلال مقطع رمال بولاية نابل دون ترخيص

تعهدت الهيئة الوطنية لمكافحة الفساد بموجب تبليغ وارد عليها بتاريخ 26 ديسمبر 2017 بالتقصي في شبهة استيلاء على مقطع رمال بمنطقة "الحلفاء" بمعتمدية بني خيار من ولاية نابل واستغلاله من قبل المعني الذي تعمد سرقة الرمال الموجودة بالعقار ونقله بالشاحنات.
وبمباشرة الهيئة لأعمال البحث والتقصي، تولت اللجنة الفنية المنبثقة عن اللجنة الجهوية الاستشارية إجراء معاينة ميدانية لمنطقة "الحلفاء" أين تمت معاينة مواصلة المعني استغلال مقطع رمال عشوائي دون ترخيص.
وتمت دعوة المصالح الإدارية المعنية في 08 فيفري 2018 للتدخل العاجل وإيقاف عملية الاستغلال وحجز المعدات.
كما قامت اللجنة المذكورة بمعاينة ميدانية ثانية تبين من خلالها تواصل عمليات الاستغلال دون انقطاع بالرغم من المحاضر الإدارية دون جدوى.
وأضافت والية نابل أنها أصدرت برقية في التدخل العاجل لإيقاف عملية الاستغلال وحجز المعدات واتخاذ الإجراءات الردعية اللازمة ضد المخالف، ورغم تحول السلط المحلية ببني خيار ونابل إلى مقطع الرمال العشوائي فقد تعذر القيام بعملية الحجز لتعنت المخالف وتهديده باللجوء إلى الانتحار.
وأمام جدية الشبهات وخطورة الأفعال ارتأت الهيئة ختم أعمالها وإحالة نتائجها على السيد وكيل الجمهورية بالمحكمة الابتدائية بنابل للتعهد بالملف.